بركلات الحظ الترجيحية تشيلسي يتأهل بصعوبة الى ربع نهائي كأس الرابطة في مباراة ماراثونيه ضد ساوثهامبتون


تمكن فريق تشيلسي من تخطي ضيفه ساوثهامبتون من واقع ركلات الترجيح بنتيجة ٤-٣، بعد تعادل إيجابي ١-١ على ملعب ستامفورد بريدج ضمن فعاليات دور ال١٦ من كأس الرابطة الإنجليزية .


افتتح شريط التسجيل الألماني كاى هافيرتز في الدقيقة ٤٤، لينتهي الشوط الأول بواقع 1-0 .


وعادل سريعًا تشي أدامز في الدقيقة ٤٧، لينتهي الوقت الأصلي بواقع 1-1 .


أضاع للبلوز ماسون ماونت، بينما أضاع للقديسين والكوت وسمولبون ليعبر بطل أوروبا من ركلات الترجيح بنتيجة ٤-٣ .


وسجل كاي هافرتز هدف تشيلسي (44)، وتشي آدامز هدف ساوثهامبتون (47).


واعتمد مدرب تشيلسي توماس توخيل على مجموعة من اللاعبين البدلاء، ضمن طريقة اللعب 3-5-2، حيث وقف ريس جيمس إلى جانب تريفوه تشالوباه ومالانج سار في عمق الخط الخلفي، وأدى ماتيو كوفاسيتش دور لاعب الارتكاز، وتحرك أمامه ساوول نيجيز وروس باركلي.


فيما تواجد على طرفي الملعب كل من كالو هودسون أودوي ووماركوس ألونسو، وتعاون كاي هافرتز مع حكيم زياش في الخط الأمامي.

 

في الناحية المقابلة، لجأ مدرب ساوثهامبتون رالف هوزنهاتل، إلى طريقة اللعب 4-4-2، حيث تكون الخط الخلفي يان فاليري وبيانكو ومحمد ساليسو وكايل ووكر-بيترز، وتواجد في منتصف الملعب كل من ستيوارت أرمسترونج وإبراهيما ديالو، ووقف ناثان تيلا وموسى دجينيبو على الجناحين، مقابل تبادل للمراكز بين تشي آدامز وآدم أرمسترونج في الهجوم.

 




وكان تشيلسي الطرف الأفضل في الشوط الأول، ونفذ باركلي ركلة ركنية، قابلها ساوول برأسه بجانب مرمى الحارس العملاق فرايزر فورستر في الدقيقة السادسة.

 

وشق هافرتز طريقه من الناحية اليسرى، قبل أن يطلق تسديدة ابتعدت عن المرمى في الدقيقة 16، في وقت عجز فيه تشيلسي عن كسر تكتل دفاع ساوثهامبتون في منطقة جزائه.

 

وفي الدقيقة 26، عاد هافرتز ليقدم مجهودا فرديا مميزا في الجهة اليسرى، قبل أن يسدد كرة نحو الزاوية الضيقة، تألق فورستر في التصدي لها.


وتحسن أداء ساوثهامبتون بعض الشيء، فنفذ ستيوارت أرمسترونج ركلة ركنية، غمزها آدمز برأسه، قبل أن يتابعها آدم أرمسترونج رأسية أيضا بجانب القائم القريب بعد مضايقة من ألونسو بالدقيقة 30.

 

وبعدها بدقيقتين، قام ووكر-بيترز بمجهود جيد في الجهة اليمنى، ليحاول المرور من بين سار وألونسو، ليسقط أرضا وتصل الكرة إلى زميله ستوارت أرمتسرونج الذي سددها مباشرة، ليلتقطها الحارس الإسباني كيبا أريزابالاجا، بعد ارتدادها من كوفاسيتش.

 

ونشط تشيلسي في ربع الساعة الأخير من الشوط الأول، ليتمكن أخيرا من افتتاح التسجيل في الدقيقة 44، بعد متابعة رأسية من هافرتز لركنية نفذها زياش.  

 

وبعد مرور أقل من دقيقتين على انطلاق الشوط الثاني، تمكن ساوثهامبتون من معادلة النتيجة، عندما خطف ووكر بيترز الكرة من ألونسو، ليتقدم بها من الناحية اليمنى، قبل أن يسددها لتمر من بين قدمي كيبا، قبل أن يكملها آدامز في الشباك.

 

وتحرك تشيلسي من أجل استعادة تقدمه، فحصل هافرتز على تمريرة من باركلي ليطلق تسديدة برع فورستر في التصدي لها بالدقيقة 49.

 

وجاء الدور على كيبا لينفذ مرمى تشيلسي من محاولة آدم أرمسترونج في الناحية اليسرى بالدقيقة 53، ورد فورستر بالتصدي لركلة حرة نفذها جيمس بالدقيقة 57.

 

واصل فورستر مسلسل تصدياته، عندما مرر هافرتز الكرة إلى باركلي الذي اختار التسديد من زاوية ضيقة، ليوقف الحارس العملاق محاولته في الدقيقة 59.

 

وأنعش ساوثهامبتون هجومه بإشراك شاين لونج وثيو والكوت مكان آدامز وتيلا، ورد تشيلسي بإخراج زياش وإشراك مايسون مونت.

 

وأرسل هافرتز كرة نحو باركلي الذي لم يصل إليها، لتستقر أمام ساوول الذي سددها زاحفة بجانب القائم في الدقيقة 73، وبعدها بدقيقتين عاد لاعب الوسط الإسباني ليطلق تسديدة مقوسة، طار فورستر لإبعادها.

 

وكاد ساوثهامبتون يسجل هدف التقدم في الدقيقة 78، عندما وجّه لونج كرة عرضية، تابعها البديل سمولبون برأسه قبل أن يتصدى لها كيبا بمهارة.

 

وازدادت الأجواء إثارة في الدقائق العشر الأخيرة، دون أن يتمكن الفريقان من تشكيل خطورة حقيقية، حتى الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، عندما تقدم هودسون أودوي من الناحية اليمنى، ليسدد في الشباك من الخارج، ثم أبعد كيبا شبح هدفين محققين لرأسيتين من ليانكو والبديل أوريول روميو.

 

واحتكم الفريقان لركلات الترجيح، حيث تصدى كيبا حارس تشيلسي لركلتي والكوت وسمولبون، فيما أنقذ فورستر ركلة واحدة نفذها مونت.